أعلان الهيدر

الرئيسية صحتك تهمنا : الخلايا الجذعية..سلاح جديد ضد الصلع

صحتك تهمنا : الخلايا الجذعية..سلاح جديد ضد الصلع

  العلماء يكتشفون حلاً جديداً طبيعياً للصلع باستخدام الخلايا الجذعية التي تساعد على نمو الشعر مرة أخرى.

 الصلع
                
الصلع من أكثر المشكلات التي تواجه الملايين من الرجال والنساء على حد سواء، لتشمل المشاهير ذاتهم والذين يأتي على رأسهم النجمين الأميركيين "بروس ويليس" و"صامويل جاكسون"، وفي إطار البحث الدائم عن حلول لتلك المشكلة، استطاع مجموعة من الباحثين بـ"جامعة أورلاندو" الأميركية الوصول إلى حل طبيعي يعتمد على الخلايا الجذعية للإنسان.

ولكي نستطيع فهم طريقة العلاج بالخلايا الجذعية، علينا أولاً التعرف على العملية التي يتم من خلالها التكوين الطبيعي للشعرة في رأس الإنسان، حيث تعتمد هذه العملية على خلايا يطلق عليها اسم "درمال بابيلا" Dermal Papilla، هذه الخلايا تشكل اثنين من الطبقات العليا للجلد، ليشكلا بذلك غطاءً يحيط بخلايا الجلد لينتج عنه بصيلات الشعر، ويحدث تساقط للشعر عندما تتوقف خلايا "درمال بابيلا" عن العمل". ولتعويض هذه الخلايا لجأ العلماء إلى الخلايا الجذعية لتقوم بعمل "درمال بابيلا".
يأتي ذلك بعد أن أخفق العلماء من قبل في العلاج باستخدام خلايا "درمال بابيلا" ذاتها، وذلك باستئصال الأعداد الصحية منها من الرأس ووضعها في بيئة معينة تجعلها تتكاثر بأعداد مضاعفة، ثم يتم وضعها مرة أخرى داخل الجلد في الرأس لتصبح جاهزة لإنتاج بصيلات الشعر. لكن هذه التقنية قد باءت بالفشل، حيث سرعان ما تفقد الكثير من هذه الخلايا الخصائص المحفزة على إنتاج الشعر عند إبعادها عن بيئتها الطبيعية وهي رأس الإنسان. وللتغلب على هذه المشكلة لجأ العلماء إلى الخلايا الجذعية.


وفي حواره لصحيفة الـ"ديلي ميل" أشار "أليكسي تريسكيك"، أحد المشاركين في البحث، إلى أن هذه الطريقة في علاج الصلع بالخلايا الجذعية تمدهم بعدد غير محدود من الخلايا والتي لا يشترط توافرها وجود بوصيلات للشعر، مضيفاً أنهم قد بدأوا تطبيق نظريتهم على مجموعة من الفئران وجاءت النتيجة إيجابية، لذا فهم في طريقهم لتطبيقها على البشر.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.