أعلان الهيدر

الرئيسية القذف عند المرأة: هل هو موجود فعلاً؟

القذف عند المرأة: هل هو موجود فعلاً؟

القذف عند المرأة
كثرت الأقاويل وتعدّدت النظريات ليبقى القذف عند المرأة موضوعاً يلفّه الغموض والتساؤل... ولكن ليس بعد الآن! إذ أتت دراسة حديثة في هذا السياق لتكشف عن حقائق لم ندركها من قبل، فما الذي توصّلت إليه؟

هذه التجربة أقيمت على 7 نساء متطوّعات يزعمن بإفراز كميات كبيرة من السوائل خلال الجماع في دفعة واحدة وبالتحديد عند الوصول إلى النشوة، الأمر الذي يشير إليه البعض الى أنّه نوعٌ من القذف لدى المرأة. في هذا السياق، قام الباحثون بفحص هذا النوع من السوائل، ليكتشفوا أنّه يتكوّن بمعظمه لدى النساء الـ7 من البول!

كذلك، تمّ العثور لدى 5 من المتطوّعات على كمية قليلة جداً من انزيم الـPSA، والتي تفرزه غدد الـskene عند النساء والبروستات عند الرجال.

وبالتالي، وإستناداً إلى هذه التحاليل الدقيقة، تمّ التوصّل إلى أنّ ما يعرف بالقذف لدى المرأة خلال الجماع هو في الحقيقة عملية تبوّل لا إراديّة قد تحصل خصوصاً خلال الوصول إلى النشوة.

وفي حين أنّ الأمر لا يبعد عن المنطق، إلّا أنّ ذلك لا يجزم عدم وجود أي نوع من القذف لدى المرأة، فمن الممكن أيضاً أنّ يكون هناك نوع آخر من الإفرازات لدى نساء أخريات لم يتمّ إجراء الإختبار عليها... وفي حين أنّ هذه الدراسة الحديثة أضاءت على جزء كبير من واقع القذف لدى المرأة، ولكنّها ليست كافية لتأكيد عدم وجود هذه الظاهرة على الإطلاق!

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.