أعلان الهيدر

الرئيسية التصوير الفوتوغرافي في المطر

التصوير الفوتوغرافي في المطر

 التجهيز
1.      اختيار المكان المناسب و الأدوات المناسبة.
2.      اختيار الأدوات المناسبة للتصوير.
3.      لا تنسي شحن الكاميرا.
4.      تأكد من وجود مساحة كافية في كارت الذاكرة.
5.      يمكنك استخدام أكياس بلاستيكية لحفظ الكاميرا حتي لو كانت بسيطة.
6.      احمل معك مظلة (تكون حماية للمصور و للكاميرا كما يمكنك ان تستخدمها في التكوين).
التصوير الفوتوغرافي في  المطر

إعدادات التصوير:
الإعدادات في التصوير مختلفة من مكان لآخر ومن وقت لآخر ومن فكرة لأخرى، لكن كثير من المصورين يتفق على عدم استخدام الفلاش (خصوصاً الفلاش المدمج) حيث ان استخدامه يسبب انعكاسات مزعجة جداً).
الفلاش:
ذكرناه في البداية لأهميته الكبيرة في مواضيع تصوير المطر (خصوصاً إذا كان وقت المطر و ليس بعد توقف المطر)
فتحة العدسة:
استخدم فتحة عدسة كبيرةf/2.8  أو f/3.5
سرعة الغالق
·         حسب طريقة التصوير. إذا أردت ان تجمد قطرات المطر، استخدم سرعة غالق سريعة (مثلاً 1/200
·         أما إذا كنت تحب الصورة لا تتضح فيها خطوط المطر أو تكون تشكيل ضبابي، وقتها استخدم تعريض طويل( ثانية أو أكثر)
·         لا تنسى استخدام الحامل الثلاثي
·         عند تغيير سرعة الغالق، يجب عمل موازنة لمثلث التعريض


بعض الأفكار للتصوير في المطر
-          تصوير البورتريه في المطر:
خلال المطر، الكثير يكون داخل المنزل و بسبب الوجود داخل المنزل يكون التقارب العائلي أكبر.     و لهذا السبب يمكن ان يكون ارتباط المطر بالمشاعر. فعند المطر يكون احساس الشخص بالوحدة في المنزل (إذا كان وحيداً) أو إحساس بزيادة في المشاعر مع من يحب من أهله أو أبنائه خلال أوقات المطر. هنا نجد فرصة جميلة جداً لتصوير و تجسيد هذه المشاعر بصورة، قد تكون صورة تحمل حب أو شعور بالوحدة.
-          تصوير الأطفال خلال المطر:
خلال المطر، تعابير الأطفال صعب تكرارها و كما يقول البعض (اللقطات العفوية أفضل من اللقطات التي فيها تصنع كثير) و السبب لأن التصنع لا يصنعه إلا محترف دائم التصوير (مودل)، لكن الأطفال لا يعرفون غير ان يستمتعوا بالمطر.

-          مفاجأة المطر:
يمكنك ان تصور الناس و الكل يبحث عن مظلته أو يجري بحثاً عن مكان يبعده عن المطر.
هذه اللحظات لا تتكرر بسهولة، و قليل من المصورين يلتقطها.

-           تصوير البرق:
قد يكون مع المطر برق و رعد، إذا كنت في مكان لا تستطيع تصوير الناس في الشارع، أو بسبب سوء الأحوال الجوية لا تستطيع الخروج من المنزل جرب التصوير من خلال النافذة
  
-          التجريد في تصوير المطر
بإمكانك إلتقاط أكثر من صورة يتم تصنيفها كصورة تجريدية مثل قطرات الماء على الزجاج السيارة و بإمكانك ان تستخدم فتحة عدسة أكبر ( f/1.8 ) أو عدسة ماكرو لجعل هذه اللقطة أكثر احترافية
أيضاً بإمكانك تصوير القطرات مع وضع إضاءة بسيطة في الخلفية لتكوين بوكيه مضاء لكن في حال عدم وجود زجاج أو سيارة لا يعني توقفك عن التصوير، التفت في كل مكان ففي كل مكان لقطة و زاوية حتى لو كانت الأرض

-          تصوير المظلة:
المظلة تساهم في إخراج صور جميــلة و زوايا متجددة، فكر في مظلة تكون مناسبة للمطر و تتحمل، و في نفس الوقت تكون مناسبة لإستخدامها كعنصر أساسي في التكوين
   
-          تصوير الإنعكاسات بعد المطر:
بعد المطر فرصة كبيــرة للمصور لتصوير المباني و الأشخاص و الأشجار و السيارات (عن طريق إنعكاسها عن البحيرات أو بقع الماء)

-          تصوير السيول :
خلال المطر، تجري السيول، ولكن أتمنى عدم التهور وتصويرها إلا بعد أخذ كل الحيطة والحذر.

شخصياً لا أشجع مثل هذه الصور، لأن المصور ينسى نفسه ويتحمس بزيادة مع التصوير، ويمكن للأسف مايرجع

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.