أعلان الهيدر

الرئيسية هذه الاشهر يكثر فيها الطلاق...احذروها

هذه الاشهر يكثر فيها الطلاق...احذروها



رجّح بحث اجتماعي أن يكون هناك علاقة بين الزواج والانفصال التي تتغيّر وتتأثر بالمواسم.
فبعد تحليلٍ لجميع ملفات الطلاق في ولاية واشنطن الأميركية بين عامي 2001 و2015، وجد الباحثون أن هناك شهرين في كل عام تكثر فيهما حالات الطلاق، وهما آذار وآب.
وأشار تقرير نشرته صحيفة Science Alert أن هذه المواسم تدل على اتباع الأزواج "طقساً في التقويم" عند الطلاق، فالأزواج يريدون أن يكونوا معاً في رأس السنة وفي العطلات الصيفية قبل اتخاذ هذا القرار.
وأكدت الباحثة جوليا براينز ان "الناس تميل إلى دخول العطلات بتوقعات عالية رغم الإحباطات التي ربما حدثت لهم في الماضي".
وأضافت: "توجد فترات خلال السنة يعتبرها الناس فرصةً لبداية جديدة أو لحدوث شيء مختلف، أو للانتقال إلى مرحلة جديدة في الحياة، وهذا الأمر يشبه دورة من التفاؤل بطريقة ما، وهي أوقات رمزية جداً في ثقافتنا".
لكن في نفس الوقت، يمكن أن تكون العطلات مشحونة بالتوتر والإحباط، ما يجعل الأزواج يقدمون على الطلاق بمجرد ترتيب أمورهم المالية والقانونية بعد العطلات.
أجرى باحثو جامعة واشنطن هذه الدراسة على حالات الطلاق الواقعة في ولاية واحدة فقط، وهي عينة محدودة، وهم الآن ينظرون ما إذا كان هذا النسق ينطبق على الولايات الأخرى أيضاً، وقد نظروا بالفعل في ولايات اوهايو ومينيسوتا وفلوريدا وآريزونا، لكنهم لا يزالون في المراحل الأولى.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.