أعلان الهيدر

الرئيسية ليلة استثنائية مع القمر.. لن تتكرر الا بعد 18 عاما

ليلة استثنائية مع القمر.. لن تتكرر الا بعد 18 عاما



ستشهد ليلة اليوم الأحد ظاهرة فلكية استثنائية لن تتكر حتى تاريخ 25 نوفمبر من عام  2034، إذ سيفصلنا موعدا مميزا لرؤية  قمر “سوبر” او ما يسمى بالـ”عملاق”، الذي سيظهر أكبر حجمًا في ظاهرة لم تحدث منذ حوالي سبعة عقود.
وبالتأكيد، ينتظر عشاق الكون والظواهر الفلكية هذه اللحظة بفارغ الصبر، فسيكون القمر بدرًا كاملًا أكثر إضاءة وسطوعًا وأكبر حجمًا من المعتاد.
ففي هذه الليلة، سيكون القمر في أقرب نقطة له من الأرض، وبحسب الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء “ناسا” فإن اقتراب القمر من هذه النقطة سيجعله أكبر حجمًا من حجمه الطبيعي بنسبة 14 بالمئة، كما أن سطوعه وإضاءته ستكون أعلى بنسبة 30 بالمئة.
وفسرت ناسا وقوع هذه الظاهرة الفريدة لسببين؛ الأول أن هذا اليوم هو اليوم الوحيد من هذا العام الذي يكون فيه القمر بدرًا، والثاني أنه في أقرب نقطة له من الأرض والتي تسمى بنقطة الحضيض منذ عام 1948، ويبدو أن هذه الظاهرة لن تتكر حتى عام 2034 كما رجح عالم الفلك جيم لاتيس من جامعة ويسكونسن الأمريكية.
وستبدأ هذه الظاهرة مع فترة غروب شمس يوم الأحد 13 نوفمبر الجاري، حتى شروق شمس يوم الإثنين 14 نوفمبر، وبالإمكان رؤيته بالعين المجردة إذا ما كانت السماء صافية وخالية من السحب، وأحيانًا تتزامن ظاهرة القمر العملاق مع حدوث خسوف كلي للقمر.
وعند بعض الشعوب يطلق على القمر الـ”عملاق” بـ”قمر العشاق”  كون لونه يميل إلى الإحمرار نتيجة تلوث الغلاف الجوي بالأتربة والغبار البركاني، كما يطلق عليه بـ”القمر الدامي”.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.