أعلان الهيدر

الرئيسية بدايات تأسيس الدولة الحسينية : الملك حسين باي الأول

بدايات تأسيس الدولة الحسينية : الملك حسين باي الأول

بدايات  تأسيس الدولة الحسينية 
الملك  حسين باي الأول
الدولة الحسينية

حسين باي الأول هو أول البايات الحسينيين، مؤسس الدولة الحسينية بتونس، وأول من تلقب بلقب باي تونس. و هو من اصل يوناني.
كان علي تركي والد حسين قد غادر موطنه في جزيرة كريت والتحق بجيش البايات المرادية في تونس، وتولى الإشراف على أمور البادية، وتوفي في عام 1691 مخلفاً ولدين هما «محمد» و«حسين». وقد شغل حسين رتبة رئيس السباهية مما مكنه من الاتصال بالفئات المختلفة وكسب ثقتها، ولما قام آغا السباهية إبراهيم الشريف (1702-1705) بالقضاء على أسرة البايات المرادية بدعم من الجيش، استمر حسين في عمله في العهد الجديد.

كان إبراهيم الشريف قد دخل الحرب مع الجزائر لكنه اسر ووقع في ايدي الداي الجزائري.و بدأ الجزائريين زحفهم نحو تونس العاصمة التي كانت في حال عارمة مما تدخل حسين بن علي تركي لوقف الحرب مع الجزائر ليتم مبايعة حسين على ولاية تونس. قال أحمد ابن أبي الضياف : (وانقرضت دولة إبراهيم الشريف ومدتها 3 سنين وشهران وايام...ولما باغت (الجيوش) المنهزمة إلى الحاضرة جزع اهلها وخافوا هجوم العدو عليهم وهم فوضى بلا أمير...فتفاوضوا في هذا الامر...واتفق اهل الحل والعقد والعلماء واكابر الجند ووجوه الحاضرة على المبايعة لحسين بن علي لما يعلمون من حميد خلاله(اخلاقه) وحزمه...فأجاب دعوتهم ودخل معهم الحاضرة لقبول البيعة...و بويع في العشرين من اشرف الربيعين(20 ربيع الأول)سنة 1117 هـ الموافق ل1705 م) . فكانت بذلك بداية الدولة الحسينية و انتهى امره بالذبح بعد الخيانة العظمى التي قام بها ابن اخيه علي باشا بالتأمر مع دولة الدايات وابعاد الحسين على العرش الحسيني و تنصيب علي باشا حاكماً على البلاد.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.