أعلان الهيدر

الرئيسية اندا للتمويل مؤسسة قروض صغرى، لتسهيل القروض الصغرى و المتوسطة

اندا للتمويل مؤسسة قروض صغرى، لتسهيل القروض الصغرى و المتوسطة

"اندا للتمويل" مؤسسة قروض صغرى، لتسهيل القروض الصغرى و المتوسطة  
القروض الصغرى و المتوسطة

تحصلت مؤسسة أندا العالم العربي على موافقة من وزارة المالية التونسية بتاريخ 31 ديسمبر 2015 لإنشاء "أندا للتمويل" كشركة تمويل أصغر ذات مسؤولية محدودة وبذلك تستطيع أندا أن تتوسع في أنشطة التمويل الأصغر الخاصة بها والمساهمة في التمويل  المالي لما يقارب عن مليون من باعثي المشاريع الصغرى التونسيين بحلول عام 2020.
و يتيح الوضع القانوني الجديد لشركة "أندا للتمويل" أن ترفع سقف القرض إلى 20 الف دينارا، مما يمكن من تلبية الاحتياجات المتزايدة لحرفاءها  الأكثر ولاء  والذين يسعون الى تطوير مشاريعهم ، كما ستكون  الشركة  قادرة أيضا على خدمة المشروعات الريفية والصغيرة و كذلك المشروعات المبتدئة التي يقوم بها الشباب، وبالتالي المساهمة في احداث فرص العمل بواسطة الشباب ومن أجلهم.
كما يتوقع ان تساهم هذه الالية في  خلق  مواطن شغل لامتصاص البطالة المتزايدة واعداد الشباب الذين لا دخل لهم خاصة في الولايات الداخلية المهمشة و الذي يبقى مشكل التمويل ابرز عائق امامهم لإحداث مورد رزق.
و في هذا الاطار  تتزايد أهمية مؤسسات التمويل الصغير في تونس لأهمية دورها في مساندة الفئات غير القادرة على النفاذ الى التمويل البنكي وتمكينها من قروض صغرى تساعدها على بعث انشطة و احداث موارد رزق تستهدف بالخصوص محدودي الدخل او من لا دخل لهم.
ونشير الى ان المقصود بالقرض الصغير حسب ما جاء في الفصل السابع من المرسوم عدد 117 لسنة 2011 والمتعلق بتنظيم نشاط مؤسسات التمويل الصغير هو كل قرض يهدف الى المساعدة على الادماج الاقتصادي والاجتماعي ويتم اسناده لتمويل نشاط هو مصدر دخل ومحدث لمواطن شغل كما يمكن اسناده  لتمويل مستلزمات تحسين ظروف العيش وينتفع به الاشخاص الطبيعيون الذين ينتمون الى العائلات المعوزة والفئات الضعيفة ولهم القدرة على ممارسة نشاط اقتصادي او الذين يتقنون مهنة او حرفة.
تجدر الاشارة الى ان مؤسسة أندا العالم العربي تأسست في عام 1995 بمنحة قدرها 20.000 دولار، و منذ ذلك الحين قامت أندا بمنح مليونين من القروض الصغرى، بمبلغ إجمالي قدره 1.9 مليار دينارا استفاد بها نحو 600 ألف مواطنا تونسيا (منهم 70٪ من النساء و 35٪ من الشباب). ولدى أندا 78 فرعا في جميع أنحاء الجمهورية التونسية منها 42٪ في المناطق الريفية، وهي تقوم بتوظيف 1300 مواطنا تونسيا معظمهم من الشباب حاملي الشهادات  العليا.
وتمكّنت منظمة إندا العالم العربي منذ 1995 من إدراج التمويل الصغير في تونس وفق معايير دولية لتهيئ  المجال بذلك لفتح السوق التي يقدر حجمها حاليا  بنحو 1.5 مليون باعث مشروع .

وإلى جانب إطلاق إندا تمويل أعلنت المنظمة غير الحكومية إندا العالم العربي مواصلتها تقديم خدمات غير مالية تتعلّق بالتكوين لتحسين القدرات في مجال المبادرة والتصرف في المؤسسات الصغرى وتوفير الدعم على مستوى التسويق خاصة بالنسبة للحرفيين والمنتجين الفلاحيين والاستشارات والمواكبة لإحداث المؤسسات فضلا عن التكوين في المجال المالي والمواطنة.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.