أعلان الهيدر

الرئيسية 8 طرق لدمج عادات جديدة إلى الروتين اليومي

8 طرق لدمج عادات جديدة إلى الروتين اليومي

8 طرق لدمج عادات جديدة إلى الروتين اليومي
8 طرق لدمج عادات جديدة إلى الروتين اليومي

يمكن لأي أحد أن يزاول حياته اليومية بطريقة تلقائية وأوتوماتيكية، فهناك من يقوم كل يوم بالأعمال المنزلية، وهناك من يمارس التمارين الرياضية يوميا وهناك أيضا من يواظب كل يوم على تناول طعام صحي .. هي فقط عادات تم إدخالها إلى الروتين اليومي حتى صارت جزأ لا يتجزأ من حياتهم.
يمكن لأي فرد أن يدخل عادات جديدة إلى حياته وروتينه اليومي ولكن ستأخذ هذه التجربة منه بعض الوقت، فمع كمية صغيرة من الجهد والانضباط يمكنك تثبيت تلك العادة الجديدة ومحاولة الحفاظ عليها، وهذه بعض النصائح التي آمل أن تساعدكم في ذلك الأمر.
1- التزم بالعادة الجديدة لمدة 30 يوم
تحتاج إلى وقت يتراوح من 3- 4 أسابيع للقيام بتلك العادة الجديدة تلقائيا، فإذا استطعت المواظبة عليها خلال الأيام الأولى فستسهل مزاولتها يوميا في باقي الأيام، فشهر من الزمن هو وقت لا بأس به للقيام بأي تغيير في حياتك، ابدأ من الآن فالأمر يستحق.
2- مارس العادة الجديدة يوميا
يعد تثبيت وإدخال العادة الجديدة إلى روتين حياتك اليومي هو أمر بالغ الأهمية، فإذا كنت تريد أن تبدأ ممارسة التمارين الرياضية فلابد أن تذهب إلى صالة الألعاب الرياضية كل يوم في بداية الثلاثين يوما التي اتفقنا عليها من قبل؛ لأن الذهاب مرتين في الأسبوع على سبيل المثال يجعل تثبيت تلك العادة أصعب وستأخذ وقتا أطول في تثبيتها أو من الممكن أن تنساها.
3- ابدأ التغيير تدريجيا
ا تقم بتغيير نمط حياتك بالكامل في يوم واحد، بل ابدأ بالتدريج والإنجازات الصغيرة ستحفز وصولك نحو النجاحات الكبيرة، فعلى سبيل المثال إذا أردت أن تذاكر ساعتين يوميا فابدأ في اليوم الأول بالمذاكرة لمدة ثلاثين دقيقة وكافئ نفسك على هذا الإنجاز ثم زد مدة المذاكرة كل يوم شيئا بسيطا حتى تصل للنتيجة المرجوة.
4- ذكر نفسك بالعادة الجديدة دوما
قد يحدث في أول أسبوعين من محاولة تثبيت العادة الجديدة أن تنساها، لذا دوما قم بجعل أي شيء يقوم بتذكيرك لتنفيذها يوميا، أو ابدأ بتلك العادة في بداية اليوم حتى لا تنشغل وتنساها.
5- احصل على صديق لمساعدتك
اعثر على صديق يريد أن يشاركك هذا التغيير كي يكون دوما مشجعا لك ويذكرك إذا نسيت وعودك التي قطعتها لنفسك في سبيل التغيير، فمثلا إن كنت تريد الإقلاع عن أي عادة سيئة واستبدالها بعادة جيدة فشارك صديق لك هذا التغيير حتى تستطيع إنجازه.
6- دون أفكارك تجاه العادة الجديدة
قم بكتابة أية أفكار متعلقة بالعادة الجديدة، فالكتابة ستجعل الأمور أوضح وأشمل وتجعلك تركز على النتيجة النهائية وكيفية إنجازك لهذا الأمر.
7- تعرف على فوائد العادة الجديدة
يجب أن تتعرف على فوائد التغيير الذي ستجريه في حياتك بتثبيت تلك العادة الجديدة حتى تتحفز وتتشجع أكثر على المواظبة عليها، فمثلا اقرأ كتبا تتحدث عن فوائد ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، أو تخيل نفسك وأنت في قمة سعادتك لحصولك على درجات أفضل بعد تحسينك لعادات الدراسة والمذاكرة، أو مدى لياقتك البدنية التي ستكون عليها بعد إتباعك لنظام غذائي جديد .. وهكذا.
8- مارس الموضوع كتجربة

لا تحكم على أدائك ومدى إنجازك لتطبيق العادة الجديدة إلا بعد مضي شهر واتخاذ هذا الشهر على سبيل التجربة وتغيير السلوك والروتين اليومي، فالتجارب لا يتم الحكم عليها بالفشل ولكنها فقط تعطي نتائج مختلفة في كل مرة لذا لا تيأس واستمر في المحاولة وكن مصرا دوما على تغيير مجرى حياتك للأفضل.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.