أعلان الهيدر

الرئيسية ما لا تعرفه عن جت لي

ما لا تعرفه عن جت لي

ما لا تعرفه عن جت لي
ما لا تعرفه عن جت لي
لي ليانجي (مواليد 26 أبريل عام 1963) والمعروف باسم جت لي، وهو ممثل ومنتج صيني، ولاعب فنون قتالية، وبطل في الووشو، ولد في الصين. وهو مواطن متجنس في سنغافورة.
بعد 3 سنوات من التدريب المكثف مع وو بن، فاز لي ببطولته الدولية الأولى لصالح فريق الصين للووشو. بعد الاعتزال من الووشو في عمر التاسع عشر، ذهب إلى الصين ليحصل على هتاف عظيم كممثل يعمل عمله الأول في فيلم معبد الشاولين(1982).
 وبعدها ذهب ليكون نجما في العديد من الأفلام القتالية البطولية التي لاقت إعجاب النقاد، وأشهرها سلسلة (سلسلة) والتي مثل فيها دور البطل الشعبي ونغ في هانغ.
كان أول دور له في هوليوود هو شرير في فيلم "سلاح مهلك 4 (1998)"، ولكن أول بطولة له كانت في فيلم "يجب على روميو الموت (2000)". وانطلق ليكون نجما في العديد من أفلام الأكشن في هوليوود مثل "قبلة التنين(2001)" و"العنان (2005)".
وقد شارك في بطولة فيلم "المملكة المحرمة(2008) " مع جاكي شان، وشارك البطولة في "القابلون للاستهلاك (2010)" مع سلفستر ستالون. كما ملك شخصية شريرة في فيلم "المومياء : قبر إمبراطور التنين (2008)" في مواجهة بريندان فريزر. وكما ظهر في الفيلم من هونغ كونغ "محيط جنة(2010)".وهو يعتبر من احسن الممثلين في العالم
 ولد جت لي في بجين عاصمة الصين، كأصغر فرد في العائلة وكان يكبره بنتان وولدان. مات والده وهو يملك سنتين من العمر، وقد ترك تلك العائلة لتواجه رياح الحياة المؤذية
لقد كان في الثامنة من عمره عندما لوحظت موهبته، وقد لوحظت في برنامج للتدريب الصيفي في مدرسته، وبدأ التدريب هناك .
 اشترك لي في وقائع الووشو غير السجالية (القتال السجالي أي القتال الذي لا يملك حسيبا أو رقيبا). بدأ ممارسة الووشو في فريق بجين للووشو وهي مجموعة رياضية منظمة لأداء أشكال الفنون القتالية أثناء ألعاب الصين القومية .
 لقد درب من قبل مدربين معروفين في الووشو هما لي جنفينج ووو بن , وقد قام بن بجهود إضافية لمساعدة الفتى الموهوب على التقدم. فقد قام بشراء اللحم لعائلة جت لي لأنهم لم يستطيعوا دفع تكاليف شراء اللحم، والذي يعد أساسيا للحالة الفييزيائية المثالية للاعب .

كعضو من الفريق، تلقى جت لي تدريبا على الووشو وذهب إلى البطولات ليفوز بـ15 ميدالية ذهبية وميدالية فضية واحدة في بطولات الصين للووشو، تلك الأماكن التي استهانت بعمره، فقد نافس البالغين في العمر.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.