أعلان الهيدر

الرئيسية مظاهر التنوع البيولوجي

مظاهر التنوع البيولوجي

مظاهر التنوع البيولوجي 
1-     التنوع الوراثي
التنوع الوراثي هو تنوع الموروثات داخل الأنواع ويشمل ذلك مجاميع متميزة من نفس النوع مثال إعداد كبيرة من أنواع القطف وهو نبات مقاوم للجفاف والملوحة ، أو ألاف الأنواع من الأرز وقد يكون التنوع الوراثي داخل المجموعة الواحدة ، ويعتبر التنوع الوراثي من أهم منتجات البيئة وعلى كل المقاييس الحيوية والاقتصادية والصحية والاجتماعية ، ويمكن قياس إنتاجية منطقة معينة بناء على التنوع الوراثي الموجود فيها ، ويمكن استنتاج إنتاجية نظام بيئي معين من خلال الذخيرة الوراثية الموجودة في هذا النظام  .
2-     تنوع الأنواع
أي  اختلاف الأنواع داخل اقليم معين ، ويختلف توزع هذه الانواع من اماكن الى اخرى في نفس الوسط البيئي. وهناك مقياسا لتنوع التصنيفي ، الذي يأخذ بعين الاعتبار درجة ارتباط كل نوع بالانواع الاخرى ، فمثلا اذا كان في جزيرة نوعان من الطيور ونوع من السحالي واخر من الحشرات ، يكون فيها تنوع تصنيفي اكثر من جزيرة فيها خمسة انواع من الحشرات ، ولا توجد فيها طيورا ولا سحال. ولا يعتبر تعدد الانواع ضمن الجنس الواحد غنى بالتنوع الحيوي ولذلك يعد التنوع اعلى في الانظمة الايكولوجية البحرية منه في البرية حيث لا يرتبط التنوع باعداد الأنواع فقط . انما يعتمد على العلاقات الحيوية القائمة بين هذه الانواع .
3-     تنوع الأنظمة البيئية
ويصعب قياس هذا التنوع لأسباب عديدة منها ان هناك تداخلا واضحا بين الانظمة البيئية الأساسية والثانوية فمثلا هناك تداخل في التنوع البيولوجي بين نظام اليابسة والمياه ويقوم هذا التداخل على اكتاف البرمائيات التي تشكل القاسم المشترك بين النظامين البيئين ، وحتى ضمن النظام الأساسي الواحد فهناك نباتات مائية تعيش في المياه المالحة اوالعذبة ونباتات اخرى يستطيع العيش في المياه المالحة والعذبة في الوقت نفسه وهكذا تتداخل الانظمة البيئية الى درجة يصعب فرزها وتحديدها تحديدا كاملا .
4-     التنوع الثقافي البشري

ويعتبر جزءا من التنوع البيولوجي شأنه شأن التنوع الوراثي وتنوع الأنواع ، حيث تمثل بعض خصائص الثقافات البشرية حلولا لمشاكل البقاء والحفاظ على الأنواع الحيوية المختلفة ، وتناولت الثقافات البشرية المتنوعة قضية التنوع البيولوجي بشكل مباشر أو غير مباشر وهناك عرض واضح للتنوع البيولوجي واهميته للإنسان وضرورة المحافظة عليه ولقد ساهم التنوع البيولوجي في تكوين المعتقدات الدينية والتقاليد الاجتماعية .

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.