أعلان الهيدر

الرئيسية للمحرومين من النوم.. القيلولة قد تعين الجهاز المناعي

للمحرومين من النوم.. القيلولة قد تعين الجهاز المناعي


للمحرومين من السبات.. القيلولة قد تعين الجهاز المناعي
أفادت دراسة جديدة إن قلة السبات ترتبط بتضاؤل الصحة بل الغفوات القصيرة قد تبدد بعض الشيء ذلك النفوذ السلبي على من جافهم السبات.
ويمكن أن يكون للحرمان من السبات نفوذ سلبي على وظائف المخ وعملية التمثيل الغذائي والهرمونات والجهاز المناعي.

وصرح بريس فارو الباحث في ميدان السبات في جامعة باري ديكارت سوربون بفرنسا إنه في الوقت الذي أظهرت فيه الأبحاث الفائتة أن قيلولة لفترة 30 دقيقة بعد الظهر تستطيع أن تجدد إحساس المرء باليقظة والانتباه فان التعليم بالمدرسة الحديثة هي الأولى التي تفحص ما لو كان للغفوات أي نفوذ على الاضطراب أو وظائف الجهاز المناعي.
ودرس فارو وزملاؤه وضعية 11 شابا أصحاء ينامون ما بين سبع وتسع ساعات كل ليلة ولا يدخنون ولا يأخذون غفوات في العادة.
وساهم كل رجل في مجموعتين منفصلتين لاختبارات سبات معملية استغرق كل منها ثلاثة أيام حيث خضع تناول الأكل والاضاءة لقيود صارمة ولم يكن يسمح للمشاركين بتناول الكحوليات أو الكافيين أو أي دواء.
وخلال احدى الجلستين نام المشاركون على نحو طبيعي في الليلة الأولى بل بعدها لم يتيح لهم إلا بالنوم لفترة ساعتين في الليلة الآتية. وسمح لهم بالنوم كما يشاؤون في الليلة الثالثة.
وتم اتباع نفس الخطوات في الجلسة الثانية مع فارق واحد هو السماح للمشاركين بغفوة مدتها 30 دقيقة في هذا النهار الذي ناموا فيه لساعتين.
وجمع الباحثون عينات من بول ولعاب المشتركين كل يوم لقياس معدلات مادة نوريبينفرين التي تفرز طبيعيا حينما يتعرض الجسد للضغط العصبي. وتكون السبب تلك المادة في مبالغة ضربات الفؤاد وضيق الأوعية الدموية ورفع الضغط ونسبة السكر في الدم.
وارتفعت معدلات مادة نوريبينفرين لدى المشتركين لأكثر من المثلين بعد ظهر هذا النهار الأتي للنوم لفترة ساعتين مضاهاة باليوم الأتي لليلة سبات طبيعية. ولم ينشأ تبدل في معدلات النوريبينفرين حينما سمح للمشاركين بغفوة قصيرة.
كما أن قلة السبات يقع تأثيرها على جزيء ممنهج للمناعة يسمى انترلوكين 6 الذي هبط عندما كان الرجال يحرمون من السبات لكنه دام نحو معدلاته العادية عندما سمح لهم بالقيلولة.
وصرح فارو في برقية بالبريد الالكتروني يمكن أن تشكل تلك القيلولة القصيرة نسبيا عاملا مضادا «قويا»» لقلة السبات. لكنه أزاد أن الحصائل تفتقر للاختبار في مواقف الحياة الحقيقة.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Remarque : Seul un membre de ce blog est autorisé à enregistrer un commentaire.

Fourni par Blogger.