أعلان الهيدر

الرئيسية من مظاهر الانتماء وحب الوطن

من مظاهر الانتماء وحب الوطن


 
من مظاهر الانتماء وحب الوطن
من مظاهر الانتماء وحب الوطن
• إن حبَّ الوطن بالقيام بمسؤولياته وحفظ أماناته وأدائها إلى أهلها، وليس بسرقة الوطن والمواطنين
• إن حب الوطن يكون بالدفاع عنه وعن دينه ومقدساته ومواطنيه وليس بأذي
• إن حب الوطن يكون بحفظ نظامه ، وإصلاح أهله وليس بإفسادهم
•ن حبَّ الوطن باحترام الكبير ، والعطف على الصغير ، واحترام الجار ، واحترام النظام ونظافة الشارع وعدم مضايقة المسلمي
• إنَّ حبَّ الوطن بالحرص على كل ممتلكاته ، والتعامل بأخلاق المسلم مع المسلم في كل مكان ، ومع غير المسلمين المسالمين بالبر والقسط قال تعالى: ( لَا يَنْهَاكُمْ اللَّه عَنْ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّين وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَاركُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّه يُحِبّ الْمُقْسِطِينَ ) [الممتحنة: 8
• من يحب الوطن يقاوم الظالمين والمفسدين
• التخلى عن السلبية والأنانية
• تقديم المصلحة العامة على الخاصة
• ومن مقتضى محبة الوطن ؛ المحافظة على ثرواته وخيراته ، وعدم العبث بها وإهدر أموال بيت المال ، بحجة أن هذا المال للدولة ؛ وأنا ابن الدولة ، لا ، أنت مؤتمن على كل ما يُوكَل إليك من أعمال ، وراع في وزارتك ، أو إدارتك ، أو مكتبك ، وأنت راع لمن ولاك ولي الأمر عليهم من العاملين ، يقول رسول الله
(كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ... ) متفق عليه ، وقال
: (إن الله سائل كل راع عما استرعاه أحفظ ذلك أم ضيع ، حتى يسأل الرجل عن أهل بيته ] " صحيح ابن حبان.
وليعرف الجميع كبارا وأطفالا نساء ورجالا أن الوطن غال ومهما بذلنا لأجله فلن نوفيه حقه فقد عشنا تحت سمائه وأكلنا من خيراته وترعرعنا فوق أرضه فقد توفر لنا بهذا الوطن الأمن والأمان وبعد كل ذلك فمن منا لا يحب الوطن ؟
يكفينا من ذلك كله ديننا الإسلامي وشريعتنا السمحة التى تحثنا على الانتماء للوطن فمن هنا ينطلق حب الوطن عن طريق الانتماء فالأسرة مسئولة ، والمجتمع مسئول ، والمؤسسة التربوية ( المدرسة ) مسئولة عن غرس هذا الحب والانتماء للوطن في قلوب أبنائنا وبناتنا لرد الجميل للوطن الذى قدم لنا الكثير فالإحسان بالإحسان وهذا ما حثنا عليه ديننا الإسلامي وذلك عن طريق تقدير واحترام ممتلكات الوطن فالمدرسة وما تحتويه من أثاث وأدوات خاصة بالتعليم تعد من ممتلكات الوطن فيجب علينا تعليم الطلاب بالمدرسة المحافظة عليها وعلى نظافتها ونظافة الشوارع العامة وعدم رمي الأوساخ والمخالفات فيها فهذا جزء من حب الوطن وحب الوطن من الإيمان ، والشيخ فى مسجده يتقن فن صناعة الانتماء والوطنية لدى جمهوره
أيها المسلمون اعلموا أن ثورة الشعب المباركة لن تستكمل نجاحها إلا بتعميق روح الوطنية من منظور الإسلام حتى يحميها الله من أدعياء الوطنية المزيفة الذين يصنعون ثورات مضادة تعمل على خراب الوطن وممتلكاته ولعودة اللصوص والمفسدين والظالمين ويقول أحد السلف الصالح لقد اجتمع الدين بين لائين ( ولا تطغوا ... ولا تركنوا إلى الذين ظلموا ) ، فعلي كل محب لوطنه أن يشارك بايجابية في الاستفتاء علي تعديل الدستور
·       إيجابيات الموافقة كثيرة منه
أولا : إجراء الانتخابات التشريعية تحت إشراف قضائي كامل مما يثمر برلمانا جديدا منتخبا يمثل الشعب بكل أطيافه
ثانيا : انتخابات رئاسية تمكن كل الأحزاب والمستقلين من المشاركة
ثالثاً : خطوة نحو عمل دستور جديد للبلاد
رابعاً : تجربة حقيقية لأول استفتاء بالرقم القوم
·       سلبيات الرفض لهذه التعديلات
أولا : استمرار حالة فوضي لعدم وجود مؤسسات منتخبة تمثل
ثانياً : استمرار الحكم بدون رقابه شعبية منتخبة مما يعني وجود ديكتاتوريات جديدة
ثالثاً : استمرار الحكم العسكري مما يشغل الجيش عن مهماته الأساسية في حماية أمن الوط
وفق الله شعب مصر لما يحب ويرضي وجعل الله مصر بلدا آمنا مطمئنا وسائر بلاد المسلمين

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Fourni par Blogger.