أعلان الهيدر

الرئيسية فرض مراقبة عدد 1 في مادة الفلسفة - أقسام 4 علوم و 4 اعلامية

فرض مراقبة عدد 1 في مادة الفلسفة - أقسام 4 علوم و 4 اعلامية



فرض مراقبة عدد 1 في مادة الفلسفة - أقسام 4 علوم و 4 اعلامية

القسم الأول:
التمرين الأول:
قيل " الانسان كائن وهب وعيا و فكرا بمعنى أنه بما هو عليه و مهما كانت طريقة وجوده يمثل كائنا لذاته"
المطلوب:  قدم حجة تدعم بها هذا  القول.
التمرين الثاني: ما دلاله الإنية؟
التمرين الثالث: النص
متى كانت أجساد و ما دامت أنفسنا متورطة مع هذا الشيء الخبيث، فإننا لن نحصل على مطلوبنا بقدر الكافيي و الحال أن ما نطلبه هو الحقيقة... ثم إن الجسد لا يجلب ففيي الواقع ألاف المتاعب بموجب ضرورات الحياة فحسب و لكن قد تطرأ أيضا بعض الأمراض.
و هي تمثل بالنسبة إلينا عقبات جديدة تعرض سعينا للحقيقة.
من يملؤنا بهذا القدر بألوان الحب و الرغبات و الخوف و شتى الخيالات و الترهات التى لا تحصى غير جسد، فلا تأتينا منه بالفعل أية فكرة سليمة و لو مرة واحدة. أنظر إلى الحروب و الفتن و المعارك ليس لها من باعث غير الجسد و مطالبه. فإمتلاك الخيرات هو السبب الأصلي لجميع الحروب و إذا كنا مدفوعين إلى تحصيل الخيرات ، فإن ذلك بسبب الجسد الذي يجعل منا عبيدا في خدمته.
أفلاطون " محاورة الفيدون"
المطلوب:
·        استخرج الأطروحة التي يدافع عنها الكاتب في نصه؟
·        ابحث عن حجة يعتمدها الكاتب لإثبات أطروحة؟
·        حدّد اشكالية النص ؟
القسم الثاني :
حلّل أحد الموضوعين التاليين
1-    هل يمكن أن أكون إنسانا دون الغير؟
2-    هل تكفي عبارة أنا أفكر لمعرفة ذاتي؟

فرض مراقبة عدد 1 في مادة الفلسفة - أقسام 4 علوم و 4 اعلامية

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Fourni par Blogger.