أعلان الهيدر

مفهوم العمل


مفهوم العمل
مفهوم العمل
نقول عن قوة أنها تقوم بعمل ما إذا نقلت نقطة تأثيرها.
فالعامل يقوم بعمل إذا نقل مثلا مواد البناء من الأرض إلى الطابق الأول، ويقوم الفرس بعمل إذا جرّ عربة، وتقوم القاطرة بعمل أيضا عندما تجرّ عربات القطار. فالقوة العضلية التي بذلها العامل لكي يتغلب على ثقل المواد المنقولة، والقوة العضلية التي بذلها الفرس لكي يتغلب على قوة الاحتكاك قد نقلت نقطة تأثيرها، ومثلها القوة الجارّة التي بذلتها القاطرة للتغلب على الاحتكاك. بخلاف العامل الذي يحمل كيسا وهو واقف، فهو لا يقوم بعمل لأن الانتقال منعدم، ولكن حمله لهذا الثقل لا يخلو من التعب (فالعمل إذن هو مقدار تابع للقوة وللانتقال فإذا انعدم أحدهما انعدم العمل(
تعريف الطاقة:
نقول عن أجسام أنها تحتوي على طاقة إذا كان بإمكانها إنتاج عمل ما. فمثلا: تحتوي شلالات المياه على طاقة لأنه بإمكانها أن تدير العنفات فتنتج عملا. كما أن للرياح طاقة يمكن الاستفادة منها وذلك بإدارة طاحونة هوائية. وكذلك للبخار المضغوط طاقة تستغل في تحريك ماكنة بخارية، كما للبنزين طاقة تستعمل لإدارة المحرك الانفجاري (محرك السيارات والطائرات ... إلخ(
فالطاقة إذن مقدار فيزيائي يمكن أن يتحول بصورة مباشرة أو غير مباشرة إلى عمل ميكانيكي يمكن للإنسان أن يستفيد منه.  

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Fourni par Blogger.