أعلان الهيدر

أنواع رياضة ، القفز


أنواع رياضة ، القفز
أنواع رياضة ، القفز
·       القفز بالزانة
القفز بالزانة هي إحدى رياضات ألعاب القوى وهو مشتق من الجمباز, و في هذا النوع الصعب من رياضة القفز, يبدأ المتسابق باندفاع سريع جدا , و هو يحمل في يده زانة طويلة, وعندما يصل إلى الصاري يغرز الزانة في الأرض على شكل ركيزة ويحول سرعته إلى قوة صعود, بأن يشد عضلاته فوق الزانة , و في نفس الوقت يطوح بساقين في الهواء, لكي يرتفع فوق الحاجز, و بمجرد أن يتخطاه يترك الزانة من يده, و يجب أن تسقط خلفه, وإذا تسبب المتسابق في اسقاط الحاجز, تعتبر محاولة لاغية, هذا والزانة الأكثر استخداما مصنوعة من الألياف الزجاجية ذات مرونة فائقة حيث يتم صنعها في أمريكا.
·       القفز الثلاثي
هو أحدث التخصصات الرياضية التي أدخلت في الدورات الأولمبية, وهو من أصل ياباني, والقفز الثلاثي من اسمه يتكون من ثلاث قفزات متتالية, وفي نهاية القفزة الأولى يجب على المتسابق أن يلامس الأرض بنفس القدم التي بدأ به السباق وفي القفزة الثانية يجب أن يلامس الأرض بالقدم الأخرى, وفي نهاية القفزة الثالثة تكون ملامسته للأرض بالقدمين معا.
·       القفز الطويل
القفز الطويل هي إحدى رياضات ألعاب القوى، وفيها يقفز اللاعب لأبعد مسافة ممكنة. يقوم اللاعب بالجري أولاً في المكان المخصص لذلك ومن ثم يقفز عند العلامة
·       القفز العالي
القفز العالي أو الوثب العالي و يقصد به الوثب إلى أقصى ما يستطيع اللاعب من ارتفاع دون استعمال أي وسيلة . ويتم في نصف دائرة تفرش بالرمل أو الإسفنج ويركز عند طرفي قطرها قائمان يبعد الواحد عن الآخر ما بين 3,66 متراً وأربعة أمتار وتوضع فوقهما عارضة غير ثابتة يقفز اللاعب من فوقها ويكون بجوار قطر نصف الدائرة مضمار للجري . و هي رياضة تعتمد على الفن البحت , و يتطلب تدريبا طويلا و شاقا , و إلى أوائل القرن 20 , كان الرياضيون يقفزون و أجسامهم معتدلة , كما يفعل الأطفال , و في عام 1912 ابتكر الأمريكي جورج هورين الطريقة الفنية للقفز , و فيها يكاد الجسم أن يكون في وضع أفقي موازيا للحاجز , و منذ ذلك التاريخ استحدثت طرق عديدة و مختلفة , و في مباريات القفز يستطيع المتسابق أن يبدأ السباق على أي ارتفاع فوق الحد الأدنى المتفق عليه , و إذا أخطأ ثلاثة أخطاء متتالية يستبعد من السباق.
·       قفز الحواجز :
 هي أحد أنواع رياضة الفروسية وفيها يتم اختبار قدرة الجياد على القفز ومهارة الفارس من خلال تخطي العديد من الموانع المختلفة، ويكون الفائز هو من ينهي السباق في الوقت الأسرع وبالعدد الأقل من الأخطاء أو العدد الأكثر من النقاط.

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Fourni par Blogger.