أعلان الهيدر

الرئيسية أشكال اللعب عند الأطفال

أشكال اللعب عند الأطفال


أشكال اللعب عند الأطفال
أشكال اللعب عند الأطفال
تتنوع أنشطة اللعب عند الأطفال من حيث شكلها ومضمونها وطريقتها وهذا التنوع يعود إلى الاختلاف في مستويات نمو الأطفال وخصائصها في المراحل العمرية من جهة وإلى الظروف الثقافية والاجتماعية المحيطة بالطفل من جهة أخرى وعلى هذا يمكننا أن نصنف نماذج الألعاب عند الأطفال إلى الأشكال الآتية  :
- الألعاب التلقائية  :
تمثل الأشكال الأولية للعب وفيه تغيب القواعد والمبادئ المنظمة للعب وهو في معظمها انفراديا يلعب الطفل فيه كلما رغب  ومعظم هذه الألعاب هي استقصائية واستكشافية تتنوع أنشطة اللعب عند الأطفال من حيث شكلها ومضمونها وطريقتها وهذا التنوع يعود إلى الاختلاف في مستويات نمو الأطفال وخصائصها في المراحل العمرية من جهة وإلى الظروف الثقافية والاجتماعية المحيطة بالطفل من جهة أخرى وعلى هذا يمكننا أن نصنف نماذج الألعاب عند الأطفال إلى الفئات التالية :
-      العاب تمثيل الأدوار  :
يعتمد هذا النوع من الألعاب على خيال الأطفال الأوسع ومقدراتهم الإبداعية وفيها يتم تقمص الأطفال لشخصيات الكبار مقلدين سلوكهم وهنا يعكس الأطفال نماذج الحياة الإنسانية والمادية المحيطة بهم
-       الألعاب الترويحية والرياضية :
يشمل هذا النوع من الألعاب جميع الأنشطة التي يقوم بها الأطفال والتي تنقل من جيل الى جيل ومنها الألعاب الشعبية والتراثية .
-       الألعاب الإلهامية :
من أكثر الألعاب شيوعا في عالم الطفولة المبرة وهي من الألعاب الشعبية فيها يتعامل الطفل مع المواد او المواقف كما لو أنها تحمل خصائص أكثر مما تتصف به الواقع
-   الألعاب التربوية :
 تعد الألعاب التربوية من الوسائل التي تجعل المتعلم نشيطا وفعالا أثناء اكتسابه للحقائق والمفاهيم والمبادئ والعمليات في مواقف تعليمية قريبة او شبيهة بالواقع وذلك بتفاعله مع المواد التعليمية او مع غيره من المتعلمين لتحقيق الأهداف.
وتلعب المواد التعليمية دورا مهما في العملية التعليمية كوسائل لتجسيد المفاهيم المجردة وقد تكون هذه الوسائل على شكل مواد متنوعة تعرض المعلومات للمتعلم مثل الكتاب المقرر او الفيلم التعليمي او البرنامج التعليمي ممكن تكون  على شكل أجسام مختلفة الأشياء الحية او المصطنعة قد تكون نماذج مختلفة وتعتمد معظم الألعاب التربوية في تحقيقها للأهداف على عنصر المنافسة ويكون ذلك بين فرد وأخر او بين مجموعة وأخرى احد هذه الألعاب لعبة الشطرنج المعروفة استعملها الهنود قبل أكثر من قرن ونصف  كما  تم تطوير هذه الألعاب في القرن التاسع عشر من قبل البروسين  الذين استعملوا لعبة الشطرنج واستبدلوا مواد هذه اللعبة بالجنود والضباط  كما استعمل الألعاب التربوية في المدارس والمؤسسات التربوية كما تشير عديد من الدراسات ان الألعاب التربوية تعد من الوسائل التعليمية ذات فائدة تحقق نجاحا كبيرا .العبادي 1997)
ويعد فروبل من أوائل من أكدوا على الألعاب التعليمية حيث صمم أدوات ومستلزمات واستعملها في روضته كما منتسوري طورت أجهزتها في تعليم المتخلفين
-       الألعاب الفنية :
 هي إحدى أنواع الألعاب التركيبية وتعد من الأنشطة الفنية التعبيرية التي تنبع من الوجدان والتذوق الجمالي ومنها الرسم بالمواد المختلفة ضمن الألعاب الفنية رسوم الأطفال التي تعبر عن التألق الإبداعي عند الأطفال الذي يتجلى بالخربشة أو الشخطبة scripling  هذا والرسم يعبر عما يتجلى في عقل الطفل لحظة قيامه بهذا النشاط 0 ويعبر الأطفال في رسومهم عن موضوعات متنوعة تختلف باختلاف العمر 0 فبينما يعبر الصغار في رسومهم عن أشياء وأشخاص وحيوانات مألوفة في حياتهم نجد أنهم يركزون أكثر على رسوم الآلات والتعميمات ويتزايد اهتمامهم برسوم الأزهار والأشجار والمنازل مع تطور نموهم
-       الألعاب الاستطلاعية الاستكشافية :
يشمل هذا النوع من الألعاب كل عملية يقوم بها الطفل لمعرفة المكونات التركيبية لشيء ما وكيف يعمل ذلك الشيء .
-       الألعاب اللغوية:
تمثل نشاطا مميزا يحكمه قواعد موضوعة وله بداية محددة وكذلك نهاية محددة من خلالها يمكن تنمية كفاءة الاتصال اللغوي بين الأطفال وتدريبهم على الاستخدام الصحيح لكثير من أدوات اللغة حروفا او أسماء او أفعالا كما أنها تمنح فرص الإبداع اللغوي عن طريق التدريبات الشفوية الحرة .
-       الألعاب العلاجية :
وهي أوجه النشاط المختلفة التي توجه للأطفال الذين يعانون من اضطرابات نفسية مختلفة لتخليصهم مما يعانون
-       الألعاب التركيبية البنائية :
 يمثل هذا النوع العاب البناء والتشييد بالطرق والمواد المختلفة يظهر هذا الشكل من أشكال اللعب في سن الخامسة أو السادسة حيث يبدأ الطفل وضع الأشياء بجوار بعضها دون تخطيط مسبق فيكتشف مصادفة أن هذه الأشياء تمثل نموذجاً ما يعرفه فيفرح لهذا الاكتشاف ومع تطور الطفل النمائي يصبح اللعب أقل إيهامية وأكثر بنائية على الرغم من اختلاف الأطفال في قدراتهم على البناء والتركيب
-       الألعاب الثقافية :
من خلال هذه الألعاب يكتسب الطفل معلومات ومعارف وخبرات متنوعة ويدخل ضمنها الأنشطة القصصية المختلفة كالمطالعة  والكتابة . هي أساليب فعالة في تثقيف الطفل حيث يكتسب من خلالها معلومات وخبرات .
ومن الألعاب الثقافية القراءة والبرامج الموجهة للأطفال عبر الإذاعة والتلفزيون والسينما ومسرح الأطفال وسنقتصر في مقامنا هذا على القراءة .
إن الطفل الرضيع في العام الأول يجب أن يسمع غناء الكبار الذي يجلب له البهجة وفي العام الثاني يحب الطفل أن ينظر إلى الكتب المصورة بألوان زاهية ويستمتع بالقصص التي تحكي عن هذه الصور هذا إلى جانب ذلك تعد القراءة خبرة سارة للطفل الصغير وخاصة إذا كان جالساً في حضن أمه أو شخص عزيز عليه كما يقول جيرسيلد ويمكن تبين الميل نحو القراءة عند الأطفال في سن مبكرة حيث تجذبهم الكتب المصورة والقصص التي يقرؤها الكبار لهم ويحب الطفل في هذه السن الكتب الصغيرة ليسهل عليه الإمساك بها .
وغالباً ما يميل الأطفال الصغار إلى القصص الواقعية بينما أن اتجاه الأم نحو الخيال له تأثير هام في تفضيل الطفل للقصص الواقعية أو الخيالية  ويفضل معظم الصغار القصص التي تدور حول الأشخاص والحيوانات المألوفة في حياتهم ويميلون إلى القصص الكلاسيكية مثل ( سندريلا - وعلي بابا والأربعين حرامي ) كما يميلون إلى القصص العصرية التي تدور حول الفضاء والقصص الفكاهية والدرامية ويميلون أيضاً في سنوات ما قبل المدرسة بسبب ما يتصفون به من إحيائية animism  إلى القصص التي تدور حول حيوانات تسلك سلوك الكائنات الإنسانية .

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Fourni par Blogger.